رد الشعراوي على أسما شريف منير

محمد الأبحر نوفمبر 3, 2019

رد الشعراوي على أسما شريف منير قد تجده من خلال فيديوهات الشعراوي العالم المصري الجليل فلا يحتاج مفسر القرآن الكريم تعريفاً من موقع أخباري أو تكتب عنه في سطور من خلال ويكيبيديا ليس هذا دفاعاً عن الشعراوي ولكن هذة هي الحقيقة ، أعمال الشعراوي خير من يدافع عن الشيخ الجليل بعد حالة الغضب العارم التي انتابت رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر والعالم العربي خلال الأيام الماضية .

رد الشعراوي على أسما شريف منير

أسما طلبت من متابعيها عبر صفحتها على الفيس بوك، أن يتم ترشيح عدد من الدعاة الذين يثقوا في رأيهم و فتواهم في الأمور الدنيوية والدينية، نتيجة أن أغلب الدعاة التي تراهم فقدت الثقة ، لأنهم أصحاب مرجعية أصولية متشددة، بالإضافة ان ما يقدموه من فتاوى وأراء مغلوطة.
قدم عدد من رواد صفحة أسما شريف منير الشيخ محمد متولي الشعراوي، باعتباره إمام الدعاة ولاجدال في ذلك ، رفضت أسما شريف منير المقترح مدعية أن فتاوي الشعراوي بها كثير من التطرف، وأشارت : “كنت استمع إلي الشيخ الشعراوي في طفولتي مع جدي ولكن بعض الأراء المتطرفة جعلتني لا اسمعه “.

حاولت أسما شريف منير تهدئة الغاضبين من رواد صفحتها علي السوشيال ميديا وأشارت” أن كلامها تم أخذه بشكل خاطيء لأني لااستطيع تقيم فضيلة الإمام الشعراوي “.

تابع رد الشعراوي على أسما شريف منير..

و أضافت أبنة الفنان شريف منير “أنها تعتذر عن ما بدر منها من كلمات نتيجة أنها حديثة التعلم والخبرة وأن قدرات الشعراوي أعمق من قدراتها الإستعابية وأنها تحمل لفضيلة الإمام كل حب وتقدير وإحترام ولكن دون جدوى مما أدي إلي غلق حسابها علي الفيس بوك “.

اعتذار أسما عن ما بدر منها من إساءة لشيخ «الشعراوي» لم ينهي الأزمة، حيث واصل الغاضبين هجومهم عليها، لتقرر بعدها بدقائق غلق حسابها على موقع «فيسبوك».

رد الشعراوي على أسما شريف منير

وتدخل الفنان شريف منير في الأمر في محاولة لتهدئة الغضب من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعدما أصبح حديث أسما شريف منير عن فضبة الإمام هو موضوع الساعة في مصر خلال الساعات الأخيرة،وأكد شريف منير أن نجلته لم تحسن أختيار الكلمات خلال الحديث عن الشيخ الشعراوي، وذلك لعدم بلاغتها في اللغة العربية جيدًا على حد قوله.

رد الشعراوي على أسما شريف منير

ومن منطلق حرصنا على تقديم الحقيقة ننصح القراء والمتابعين بقراءة كتاب  «الشعراوي تحت قبة البرلمان»، للصحفي محمد المصري،لمعرفة رد الشعراوي على أسما شريف منير، الكتاب يحكي عن مواقف الشيخ الشعراوي تحت قبة البرلمان، ومنها رفضه لأمر السادات بتعيينه عضو في البرلمان في عام 1980 ورد الإمام الشعراوي على التطرف والجماعات المتطرفة وأمراء وأعضاء جماعة التكفير والهجرة .

رد االشعراوي على أسما شريف منير

Leave a comment