نجاح فصل التوأم الفلسطيني “فرح وحنين”

أمس ،أعلن الدكتور سعود الجدعان استشاري جراحة الأطفال ، نجاح عملية فصل التوأمين الفلسطينيين (فرح وحنين)، التي أجريت في مستشفى الملك عبدالله التخصصي للأطفال بوزارة الحرس الوطني.

وصرح استشاري جراحة الأطفال أن المرحلة  الآن هي الترميم علي حد قولة، ومتبقى لدي الفريق الطبي جزئية ترميم الجهاز التناسلي والبولي.

يذكر أن عملية فصل التوأمين الفلسطينيين “فرح وحنين” كانت بدأت صباح يوم 7 يناير في مستشفى الملك عبد الله التخصصي للأطفال بالرياض.

وكان الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة المستشار بالديوان الملكي قد أطمأن على الوضع العام للتوأمين “فرح وحنين” ، مؤكداً أن الحالة مستقرة مستقر جداً والعملية تسير بشكل جيد في مرحلتها السادسة.

وفي نهاية شهر ديسمبر الماضي ، الرعاية الصحية في المملكة كانت سبباً رئيساً في دعوة الأمير محمد بن سلمان للتوأم الفلسطيني”فرح وحنين”.

وكان ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، أصدر تعليمات بنقل التوأم الفلسطيني “فرح وحنين” من مملكة الأردن إلى المملكة لتلقي العلاجه ودراسة إمكانية الفصل بين التوأمين في الرياض بمدينة الملك عبدالعزيز الطبية بالحرس الوطني ونقلهم عبر طائرة  خاصة مجهزة طبياً برفقة والديهما.

وذكرت وسائل الأعلام السعودية أن الطفلتين “فرح وحنين”  ووالديهما غادروا في يوم 24 ديسمبر الماضي مدينة عمان عبرمطار ماركا برفقة محمد العتيق نائب رئيس البعثة الطبية السعودية محمد العتيق.

ويمكن تصنيف نظام الرعاية الصحية في المملكة العربية السعودية على أنه نظام الرعاية الصحية الوطني الذي تقدم فيه الحكومة خدمات الرعاية الصحية من خلال عدد من الوكالات الحكومية.

وفي الوقت نفسه، هناك دور متزايد وزيادة مشاركة القطاع الخاص في توفير خدمات الرعاية الصحية في المملكة ، وزارة الصحة هي الجهة الحكومية الرئيسية التي تتولى توفير الرعاية الصحية الوقائية والعلاجية والتأهيلية لسكان المملكة. وتقدم الوزارة خدمات الرعاية الصحية الأولية من خلال شبكة من مراكز الرعاية الصحية في المملكة .

وأكد المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية ،أن الطفلة فرح هي توأم طفيلي ولا تمتلك القدرة الحياة، ومن المتوقع أن وفاتها، ويعود ذلك لأنها لا تمتلك قلبا أو رئتين .

نجاح عملية عملية فصل التؤأم “فرح وحنين” ستسجل رقم الجراحة الــ45 الناجحة لفصل تؤأمين في المملكة .

 

 

 

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

* ملاحظة : استخدام الروابط والاختصارات غير مسموح به