عام 2018 في السعودية 5 أمور جديدة تحل علي المملكة

الحياة في عام 2018 في السعودية سوف تبدو مختلفة جدا بحلول نهاية العام.
وتسعى المملكة الى اصلاح اقتصادي يهدف الى انهاء ما وصفه ولي العهد الامير محمد بن سلمان بانه “أدمان” على النفط..

ويأتي التغيير الآن كثيفاً وسريعا، وأعلن ولي العهد العديد من الإصلاحات الرئيسية منذ أن كشف عن رؤية 2030 في عام 2016 سارية المفعول هذا العام.

وقال سام بلاتيس، الرئيس التنفيذي لشركة “مينا كاتاليستس”، وهي شركة استشارية إقليمية في مجال السياسات العامة، “إن العديد من التحولات التي أجرتها الحكومة السعودية كانت منذ فترة طويلة، وأضاف “أن أصلاح أقتصاد كبير مثل السعودية يكاد يكون مثل نقل حاملة طائرات، وربما لا يكون من الحكمة ان تتحول بسرعة”.

وفيما يلي بعض من أكبر التغييرات المقررة للعام القادم عام 2018 في السعودية .

1. عام 2018 في السعودية (أسعار المواد البترولية)

وقد بدأ السعوديون للتو دفع المزيد مقابل المشتقات النفطية.
وكانت شركة أرامكو المملوكة للدولة، أكبر منتج للنفط في العالم، قد رفعت الأسعار بنسبة تصل إلى 127٪ في 1 يناير ، وتكلف البنزين الممتاز الآن 2.04 ريال للتر الواحد أي ما يعادل حوالي 2.05 دولار للجالون.

وقالت مؤسسة الراجحي المالية التي تتخذ من الرياض مقرا لها، “على الرغم تلك الزيادة التي قد تضعف الاستهلاك، إلا أنه كان متوقعاً، وينبغي علي الحكومة دفع نمو الاقتصاد غير النفطي”.

ويدفع السعوديون أيضا المزيد من السلع والخدمات الاستهلاكية. وبدأت ضريبةالقيمة المضافة الجديدة بنسبة 5٪ في 1 يناير / كانون الثاني، وهي جزء من محاولة لزيادة الإيرادات الحكومية من مصادر أخرى غير النفط.

2. عام 2018 في السعودية (عودة السينما)

وبعد حظر دام 35 عاما، ستبدأ الحكومة فى منح تراخيص دور سينما هذا العام، وتتوقع ان تفتح دور السينما الاولى ابوابها فى مارس.

فالشركات التجارية في هذا المجال الدولية والإقليمية تبرز بالفعل في السوق الجديدة التي يبلغ عدد سكانها 30 مليون نسمة.
وقال آم أرون، الرئيس التنفيذي لشركة أمك، أن سوق السينما في المملكة يمكن أن تبلغ قيمتها مليار دولار.

3. عام 2018 في السعودية (تفعيل دورالمرأة)

تم رفع الحظر الذي طال أمده على قيادة المرأة للسيارة في سبتمبر الماضي، وجاء الإعلان عن ذلك بعد مرسوم ملكي .

وقد دافع العديد من النساء عن حقهن في القيادة لسنوات، وتم اعتقال بعضهن بسبب تحديهن للحظر.

ومن المتوقع أن تؤدي هذه الخطوة إلى تحفيز النمو وإعطاء المرأة دورا أكبر بكثير في الاقتصاد السعودي. و 22 % فقط من النساء نشطات في القوى العاملة ،وتهدف رؤية 2030 إلى رفع ذلك إلى 30٪.

وقد وضعت الحكومة نفسها هدفاً لتوليد 65٪ من الناتج المحلي الإجمالي من القطاع الخاص، وزيادة عدد النساء في العمل أمر أساسي.

4. عام 2018 في السعودية (مشاهدة الأحداث الرياضية)

وسيسمح للمرأة بالدخول للتشجيع في ملاعب في المدن الكبرى.

وقالت الهيئة العامة للرياضة، وهي الهيئة الرئاسية للرياضة في البلاد، في تشرين اكتوبر ان ثلاثة من اكبر الملاعب في البلاد ستبدأ “استيعاب العائلات” في مطلع العام.

وعادة ما يفصل الرجال والنساء السعوديون في الأماكن العامة. ولكن هذا التقييد يخفف ببطء أيضا. وكان الرجال والنساء قادرين على الجلوس معا في العديد من الحفلات الموسيقية والأحداث في عام 2017.

وقال سلمان الأنصاري، رئيس لجنة العلاقات العامة الأميركية السعودية: “إن أبرز الإصلاحات في هذا العام ستشمل النهوض بحقوق المرأة. واضاف “في الواقع، لن اكون مندهشاً على الاطلاق اذا رأينا تعيين امرأة سعودية في منصب وزاري”.

5. عام 2018 في السعودية( تأشيرات السياحة )

وسيتمكن السياح من زيارة المملكة العربية السعودية للمرة الأولى.

وقال الأمير سلطان بن سلمان، رئيس اللجنة السعودية للسياحة والتراث الوطني” أن المملكة ستصدر أول تأشيرات سياحية لها في عام 2018. وكانت تأشيرات الدخول تقتصر في السابق على المسافرين إلى البلاد للعمل أو للحج والعمرة.

المملكة لديها خطط طموحة لتنمية صناعة السياحة. وقد أعلنت بالفعل عدة مشاريع، بما في ذلك واحدة لبناء سلسلة من المنتجعات على حوالي 100 ميل من الساحل الرملي للبحر الأحمر. وتهدف إلى جذب 30 مليون زائر سنوياً بحلول عام 2030، مقارنة ب 18 مليون زائر في عام 2016.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

* ملاحظة : استخدام الروابط والاختصارات غير مسموح به