إستشهاد احمد الجرار إيقونة المقاومة في فلسطين

وبعد ايام من البحث عن الناشط الفلسطينى احمد الجرار، عثرت القوات الأحتلال على الشاب وقتلته فى جنين صباح اليوم.

واتهم احمد الجرار (22 عاما) بقتل مستوطن اسرائيلي يبلغ من العمر 35 عاما الشهر الماضي على الطريق الرئيسي قرب مستوطنة اسرائيلية غير شرعية في نابلس.

وأصبح الناشط احمد الجرار الشاب رمزا للمقاومة والإلهام لكثير من الفلسطينيين ومؤيدي القضية الفلسطينية، تماما مثل الناشط الفلسطيني الشاب عاهد تميمي الذي تحتجزه الشرطة الإسرائيلية حاليا.

كان احمد الجرار يتيماً، عاش مع شقيقيه وشقيقته، وكان والده ناصر الجرار نشطاً في كتائب القسام، الجناح العسكري لحماس، وقتل في عام 2002 خلال الانتفاضة الثانية .

وذكرت صحيفة هاراتس الأسرائيلية ، أن قوات الأمن الاسرائيلية قد أغتالت احمد الجرار المسؤول عن أغتيال الحاخام رازيل شيفاش فى يناير الماضى فى وقت مبكر من غارة صباح اليوم الثلاثاء فى قرية يامون بالضفة الغربية بالقرب من جنين.

ووقعت اشتباكات في القرية بين عشرات الفلسطينيين والقوات الاسرائيلية بعد الغارة ،وذكر الهلال الاحمر الفلسطينى ان فلسطينيين اصيبا برصاص مطاطي بينما اصيب سبعة فلسطينيين جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

* ملاحظة : استخدام الروابط والاختصارات غير مسموح به